ما معنى سبحان الله وبحمده

ما معنى سبحان الله وبحمده، في خضم الحياة المادية المتسارعة يحرص الإسلام على توطيد الكثير من الأذكار الطيبة الخفيفة على اللسان والثقيلة بالميزان والتي تربط المسلم بربه وتقربه منه، ومن أعظم الذكر قول سُبحان الله وبحمده، ومن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على معنى سبحان الله وبحمده، وفضائل هذا الذكر.

معنى سبحان الله

سبحان هي اسم من المصدر سَبح، وتُعرف لغةً على أنها تقديس وتنزيه، وتحمل مضمون التعجب، وكلمة سبحان لا تنسب إلا لله العظيم، فهي تنزيه الله من كلٍ نقص أو عيب أو سوء، وتُعد كلمة سبحان الله من الأذكار والعبادات التي يتقرب بها المسلم من ربه، فعن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم: “كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان، حبيبتان إلى الرحمن: سُبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم”.[1]

شاهد أيضا: ما معنى وهن على وهن في القرآن الكريم

ما معنى سبحان الله وبحمده

يتجلى معنى سبحان الله وبحمده بتسبيح الله والباء هنا للمصاحبة أي التسبيح المقرون بالحمد والشكر، بذلك يُجمع بين التحلية والتخلية، والتحلية تكون بإثبات صفات الكمال لله وحده فلا يُنسب التسبيح لأحد غير الله، أما التخلية فتتمثل نفي أي عيب أو نقص، وبذلك معنى كلمة سبحان الله وبحمده حسب ما ورد عن الشيخ بن عثيمين هو:[2]

  • هو تنزيه الله عن كل عيب ونقص وأنه الكامل المتعالي من كل وجه ويقرن هذا التسبيح والتنزيه بالحمد الدال على كمال أفضاله سبحانه وتعالى وإحسانه إلى خلقه.

وعندما سأل رسول الله –صلى الله عليه وسلم- عن معنى سبحان الله ففسرها أنها تبرئة الله من كل نقص أو سوء.

فضل سبحان الله وبحمده

تُعد سبحان الله وبحمده من أعظم الأذكار وأثقلها بالميزان، ففيها ذكرٌ لله وتعظيم لصفاته وأسماءه عز وجل وتنزيه لله المتعالي ذو الكمال عن العيوب والنقائض، ولذكر سُبحان الله وبحمده فضائل عديدة ومنها:

  • سبب لمغفرة الذنوب لقول رسول الله-صلى الله عليه وسلم: “من قال: سُبحان الله وبحمده في يوم مائة مرة حُطَّت خطاياه، وإن كانت مثل زَبَدِ البحر”.[3]
  • من أحب الكلام إلى الله كما جاء عن أبي ذر الغفاري قول رسول الله: “ألا أخبرُك بأحبِّ الكلامِ إلى اللهِ؟ قلتُ: يا رسولَ اللهِ! أخبرني بأحبِّ الكلامِ إلى اللهِ. فقال: إن أحبَّ الكلامِ إلى اللهِ، سُبحانَ اللهِ وبحمدِ”.[4]
  • من يقولها تُغرس له نخلة بالجنة، فعن جابر بن عبد الله قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من قال سُبحان الله وبحمده، غرست له نخلة في الجنة”.[5]
  • عن عائشة رضي الله عنها قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر من قول: “سُبحان الله وبحمده أستغفر الله وأتوب إليه “، قالت فقلت: يا رسول الله! أراك تكثر من قول ” سُبحان الله وبحمده أستغفر الله وأتوب إليه ” فقال: “خبرني ربي أني سأرى علامة في أمتي، فإذا رأيتها أكثرت من قول: سُبحان الله وبحمده أستغفر الله وأتوب إليه. فقد رأيتها إذا جاء نصر الله والفتح، فتح مكة ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا فسبح بحمد ربك واستغفره إنه كان توابا”.[6]
  • من أفضل الدعاء لجمعه بين تنزيه الله وحمده الثناء عليه.

شاهد أيضا: معنى لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين في المنام

التسبيح في القرآن الكريم

التسبيح من أعظم الدعاء والعبادة، وسبب من أسباب التقرب لله ونيل المغفرة والرحمة، وسبب لتفريج الكربات لقوله تعالى: {وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ}.[7]، وقد ورد التسبيح مفرداً في 36 موضع في القرآن الكريم بالصيغ التالية:

  • ورد التسبيح بصيغة الاسم الظاهر “سبحان” في 15 موضع.
  • ورد التسبيح بالضمير الغائب “سبحانه” في 13 موضع.
  • ورد التسبيح بضمير المخاطب “سبحانك” في 8 مواضع.

أفضل أوقات قول سبحان الله وبحمده

يُستحب الذكر في كل وقت وحين، فحياة المؤمن كلها متمثلة بالتوكل على الله وتفويض كل أموره لخالقه، والمسلم له ورد يومي من الأذكار إذا أصبح وأمسى وإذا أكل، وأفضل أوقات قول سُبحان الله وبحمده هي:

  • في الصباح والمساء، فعن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- قال: “مَن قالَ: حِينَ يُصْبِحُ وَحِينَ يُمْسِي: سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، مِئَةَ مَرَّةٍ، لَمْ يَأْتِ أَحَدٌ يَومَ القِيَامَةِ، بأَفْضَلَ ممَّا جَاءَ به، إِلَّا أَحَدٌ قالَ مِثْلَ ما قالَ، أَوْ زَادَ عليه”.[8]
  • التسبيح بعد الانصراف من المجلس، ففيه كفارة المجلس لقول صلى الله عليه وسلم: “مَن جلسَ في مجلِسٍ فَكَثرَ فيهِ لغطُهُ، فقالَ قبلَ أن يقومَ من مجلسِهِ ذلِكَ: سُبحانَكَ اللَّهمَّ وبحمدِكَ، أشهدُ أن لا إلَهَ إلَّا أنتَ أستغفرُكَ وأتوبُ إليكَ، إلَّا غُفِرَ لَهُ ما كانَ في مجلِسِهِ ذلِكَ”.[9]
  • التسبيح أثناء أداء الصلاة، وبعد التسليم من الصلاة.

شاهد أيضا: ما معنى الثناء على الله تعالى وما هي كيفيته

وإلى هنا نكون قد توصلنا لختام مقالنا ما معنى سبحان الله وبحمده، والذي تعنى تنزيه الله عز وجل عن كل سوء ونقض وقُرن التنزيه بالحمد والثناء على الله، كما تعرفنا على فضائل قول سُبحان الله وبحمده، وذكرنا أفضل الأوقات لقولها.

المراجع

  1. ^ almaany.com , سبحان , 26/05/2022
  2. ^ alukah.net , حديث: كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان... , 26/05/2022
  3. ^ islamweb.net , شرح حديث "من قال سبحان الله بحمده في يوم مائة مرة" , 26/05/2022
  4. ^ صحيح مسلم , مسلم، أبو ذر الغفاري، 2731، صحيح
  5. ^ binbaz.org.sa , 453 من حديث: (من قال: سبحان الله وبحمده، غرست له نخلة في الجنة) , 26/05/2022
  6. ^ saaid.net , ما صح في فضائل " سبحان الله وبحمده " , 26/05/2022
  7. ^ سورة الأنبياء , الآية 87.
  8. ^ صحيح الجامع , الألباني، أبو هريرة، 6425، صحيح
  9. ^ تهذيب السنن , ابن القيم، أبو برزة الأسلمي نضلة بن عبيد، 204/13، إسناده حسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *